عدول ورزازات يضربون أسبوعا

تنظيم رحلة رأس السنة إلى إسطنبول
3 janvier 2012
وقفات احتجاجية
26 décembre 2012

عدول ورزازات يضربون أسبوعا

عدول ورزازات يضبون أسبوعا

عدول ورزازات يضبون أسبوعا

أثارت أحكام صادرة عن غرفة الجنايات باستئنافية ورزازات، في حق بعض عدول الدائرة الاستئنافية استياء المجلس الجهوي للعدول بالمنطقة بسبب ما اعتبروه مسا بالعدل،خاصة في ما يتعلق بالقضايا التي تخص اللفيف.

وأعرب المجلس الجهوي عن تضامنه التام مع كافة عدول الدائرة الاستئنافية بورزازات المتابعين أوالذين صدرت في حقكم الأحكام القضائية بسبب تراجع الشهود أو إنكارهم للشهادة في الشهادات اللفيفية.ودعا إلى إضراب يبدأ اليوم () الاثنين إلى نهاية الأسبوع الجاري، بالاضافة إلى مقاطعة تلقي اللفيف ابتداء من اليوم نفسه إلى حين الحصول على ضمانات قانونية تحمي رامة العول وتقيهم من المتابعات الناتجة عن الشكايات اليدية بالزور بسبب ترجع أو نكار المشهود عليه،وطالبت المجالس الجهوية بضرورة تحديد مسؤولية العدل في تلقي اللفيفيات، والدعوة إلى الاراع في إخراج قانون اللفيف إلى حيز الوجود،ودعوة إلى العدول والمجالس الجهوية للعدول بالمغرب للتضامن معهم.

التضامن الذي طالب به المكتب الجهوي أكد بشأنه محفوظ أبو سكين رئيس الهيئة الوطنية للعدول، أنه راسل باقي المجالس للتضامن مع زملائهم كما راسل وزارة العدل والحريات، على اعتبار أن شهادة اللفيف وما ينجم عنها من تراجع الشهود يؤدي ضريبتها العدل بالنظر إلى الفراغ التشريعي، خاصة في الحالة التي يتراجع فيها الشاهد عن شهادته، وعدم الإسراع في إخراج قانون ينظمها مازال رهين الدراسة منذ سنوات.

ويرى المهتمون أن المسؤولية يتحملها الفراغ التشريعي والقضاء على حد سواء، لأنهما غلبا قواعد القانون الوضعي على قواعد الفقه المالكي الذي ينظم قواعد اللفيف وضوابطه في منظومة متكاملة، التي لو أحسن استعمالها في اللفيف لما كانت هناك مشاكل، لكن الاحتكام لقانون المسطرة المدنية وقانون المسطرة الجنائية وقانون العقود والالتزامات عقد المسألة، ويفقترح المهتمون اختصار شهادة اللفيف من 12 إلى 4 شهود عملا بالأصل، واعتبار العول في تلقي شهاداتهم مجرد مدونين للشهادة ليس إلا، وترجيح شهادة العدول على شهادة اللفيف، وإحاطة شهادة اللفيف بحماية عند الطعن بالزور بضمانة وكفالة مالية يحددها القانون يضعها الطاعن بصندوق المحكمة للحد من الانتقام والكيد، وكتابة هذه الشهادة تحت عهدة العدلين ومسؤولياتهما دون تدخل قاضي التوثيق بالإذن أو غيره

Laisser un commentaire